منتدى طلبة جامعة الحاج لخضر- باتنة -

لتدهور الروماني وانتشار الديانة المسيحية:

اذهب الى الأسفل

خاطرة لتدهور الروماني وانتشار الديانة المسيحية:

مُساهمة من طرف زائر في الأحد أغسطس 07, 2011 12:14 pm

كان الرومان وثنيين يعبدون الأوثان ويأهلون ا لشمس وغيرها من الأصنام لقد
كانوا غارقين في ظلمات الإشراك بالله سبحانه وتعالى عما يشركون .ولما جاء
الدين المسيحي أصبح لهم أنصار كما أصبح لهم أعداء .فما كادت روما تعشق
الديانة المسيحية وتجعلها دينا رسميا .عام 312م.حتى أخذا البربر ينفرون من
ذلك الدين ويأتمرون بأمر راهب بربري يدعى دونات الغربي .أو "دوناتوس"الذي
أسس مذهبا إنشق عن الكنيسة المسيحية الموالية للحكم الروماني .وقد ظهرت
الحركة الدوناتية سنة 313م.وكان ظاهرها دينيا وباطنها سياسيا .ترمي إلى
تحرير المغرب من ظلم الرومان وجبروتهم .كان اليونانيون قد تعرضوا إلى
مطاردة الرومان الذين اعتبروهم خارجين عن القانون.فالتف حولهم جميع
المعارضين للسلطة الرومانية.

*نهاية الاحتلال الروماني:

كان دونات قد ألف جندا ظاهره نصرة المذهب الدوناتي .وباطنه تحطيم السلطان
الروماني .فزرع هذا الجند بذور الثورة في كل بلاد المغرب .وكان النظام
الاستعماري الروماني أكبر أسباب هذا ا لهيجان . انهزم الدوناتيون في عدة
مواقع أمام الجند الروماني عبارة عن قلاقل وفتن و مذابح لا نهاية لها
.وكان الوالي العام الروماني يومئذ يدعى الكونت"يونيفاس"وهو متزوج من
إمراة وندالية قد خشي عزله من طرف سلطة روما .فأعلن عصيانه و انفصاله عنها
عام 429م .واستقدم الو ندال الجرمانين المستقرين بإسبانيا .حيث زحفوا على
إفريقيا عام 429م .بعد أن اتفق مع الوندال ليتركوا له الاحتفاظ بمملكة
إفريقيا مقابل التنازل لهم عن بلاد الأقصى وأرض الجزائر.وهكذا انتهى
الاحتلال الروماني للبلاد الذي استمر قرابة ستة قرون .لم يستفد منها
البربر سوى البؤس والشقاء والتعذيب والتقتيل والتشريد .في حين عاش الرومان
عيشة البذخ والترف .

نوميديا أثناء الاحتلال الوندالي
اصل الوندال:

الوندال قبائل من أصل جرماني كانت تقطن شمال أوروبا حول بحر البلطيق.بدأت
تنتشر في جنوب ألمانيا خلال القرن الخامس ميلادي ثم تقدمت إلى بلاد غالية
"فرنسا"ووصلت الى اسبانيا عام 409م.عندما اشتدت المؤامرات الداخلية ضد
بونيفاس عام 422 م
كان الحاكم الروماني على افريقيا في مدينة سبتة قد كانت حكومته بعزله عام
427م فعصى امرها و استنجد بالوندال الذين كانوا يحكمون اسبانيا فلبوا طلبه
وعبروا مضيق جبل طارق الى افريقيا عام 429م بقيادة "جزريق"حيث كان عدد
جموعهم حوالي ثمانين الفا من بينهم خمسة عشر الف جندي ونزلت على الشواطئ
المغربية بنواحي الغزوات لتواصل زحفهاشرقا فأتت على الأخضرواليابس أثناء
زحفها حيث قامت بقطع الأشجار وإتلاف المزروعات وتقتيل الأبرياء من النساء
و الأطفال والشيوخ ورجال الدين. وفي هذه المدة كان القديس أوغستين يسعى
الى الصلح بين بونيفاس و الحكومة الرومانية بروما .فطلب بونيفاس بعد ان
اعادتهروما الى ولايته من الوندال الرحيل عن افريقيا فاعلنوا عليه الحرب
وهزموه وحاصروه حتى اخرجوه منها سنة431م



لكل قلم بـصـمـة ، فليكن لقلمك أجـمـل بـصـمـة !

فـإمـا سـطور تضـيء الـطريـق ، وإمـا رحـيل

يـريـح الـقـلـم!!
يـريـح الـقـلـم!!
يـريـح الـقـلـم!!

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى